مقدمه عربی ویراستار (ملاحظات للقارئ العربي المحترم)

لە کتێبی:
فەرهەنگی مەردۆخ
بەرهەمی:
رئوف رهنمون
 3 خولەک  87 بینین

كتب المؤلف الفاضل الشهير «آيةا‌لله الشيخ محمد مردوخ كردستاني» هذا المعجم القيم خلال ثمانية عشر شهراً، مما يدل على نبوغه في اللغات الكردية و الفارسية و العربية.

اعدّ المؤلف نفسهُ هذا المعجم للطبع و طُبِعَ بخط المؤلف في «مطبعة ارتش» قبل الثورة و في مطبعة «حيدري» بعد الثورة.

بما أنَّ اللغة التي رتّب المؤلّف الفاضل معجمه على اساسها هي في الغالب اللهجة السورانية لساكني مدينة سنندج و نواحيها، و بما أنَّ تعليقات المؤلّف على اللغات قد كُتِبَت باللغة الفارسية؛ قام المحقّق بإدراج اللهجة السورانية لساكني مدينة السليمانية و نواحيها - اي اللهجة الرسمية التي يستعملها الكتّاب و الأُدباء في كردستانَي العراق و ايران‌ - في هذا المعجم و بترجمة تعليقات المؤلف إلى اللغة الكردية حتى يسهل على القارئ الكردي الاستفادة منه.

و بما أنَّ المعجم يحتوي على رموز و اصطلاحات خاصّة، نسترعي إنتباه القارئ العربي الكريم الى ما يلي:

  • اللغات و العبارات المكتوبة بين مَعقوفتين «[ ]» مدرجة من المحقق، لكن إذا كانت مكتوبة بين قوسين داخلَ العلامة المذكورة بهذة الصورة «[(...)]»؛ فإنَّ مفهوم العبارة من المؤلّف - كتبها باللغتين الفارسية و العربية - و قام المحقق بترجمتها الى اللغة الكردية.
  • علامة «،» بين لغات هذا المعجم - بما فيها اللغات العربية - يدل على ترادف اللغات و علامة «.» يدل على تباينها في المعنى.
  • اذا لاحظ القارئ كلمة «وێنە» تحت اللغات العربية فإن هناك صورة رسمها المؤلف يوضّحُ تلك اللغة في نهاية ذلك الحرف و بإمكان القارئ الرجوع إليهِ. اما اذا لاحظ كلمة «وێنە←...» فإنّ الصورة تقع في نهايَة الحرف الأوّل للكلمة الواقعة بعد علامة «←». و عبارة «وێنەی ھەیە.» دليل على أنّ لهذهِ اللغة صورةً توضح معناها، لكنّ المؤلف لم يعيّن الصورة و المحقق - بعد بحثهِ في اللغات المرادفة - لم يظفر بها.
  • وجود علامة «ﹿ» فوق حروف اللغات الكردية إشارة الى وجود كسرةٍ مختلسة عند قراءة هذه الحروف والتي يُشارُ إليها في اللاتينية بـ «i».
  • كتب المؤلف في مقدمة هذا المعجم أنّهُ كتب اللغات العربية مجرداً من «ال» حتى يقرأها القارئ كيفما شاءَ - معرّفاً او مُنكراً -‌.
  • وجود علامة النقطة تحت حرف الدال في اللغات الكردية إشارة إلى عدم التلفّظ بهذا الحرف بالكامل في مدينة سنندج و نواحيها، بل يقع مخرج الدال هذا خلف مخرج حرف الياء.
  • اشار المحقق الى تعليقاته على بعض اللغات ذيل المعجم بعلامة «ر. ر» حتى يتميّز عن حواشي المؤلّف.
  • الكلمات الكردية والفارسية والعربية التي تحتها خط في هذا المعجم كلمات غير أصيلة في نظر المؤلف، فالكلمات العربية التي تحتها خط في هذا المعجم مأخوذة من اللغة الفارسية او الكردية.
  • اللغات الكردية المكتوبة بين «<...>» مأخوذة من اللغات الاروبية.

 

المحقق